منتدى مبارك الميلي للمعلمين
منتديات المعلم الميلي
مرحبا أخي الكريم أو أختي الكريمة الزائر المرجو منك أن تعرف بنفسك وتدخل المنتدى معنا، إن لم يكن لديك حساب، نتشرف بدعوتك لإنشائه

أردوغان: كدت أضرب مدير جلسة دافوس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أردوغان: كدت أضرب مدير جلسة دافوس

مُساهمة  doc_rachida في الثلاثاء 24 فبراير - 16:59

</A>


قال رئيس الوزراء التركي، رجب طيب أردوغان إنه كاد أن يضرب مدير جلسة منتدى دافوس الاقتصادي الشهير عندما حاول الأخير أن يوقفه عن الكلام قبيل انسحابه من الجلسة احتجاجا على عدم منحه الوقت الكافي للرد على كلمة الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز والتي تناولت عدوان إسرائيل الأخير على قطاع غزة.

ونقلت صحيفة "السفير" اللبنانية اليوم الثلاثاء عن وسائل الإعلام التركية أن أردوغان قال: "ما إن وضع مدير الجلسة يده على كتفي حتى فكرت في لحظتها أن أضربه.. لقد خطر ببالي أن أفعل مثل هذا الأمر في اللحظة التي وصلت فيها يده إلى كتفي؛ لأنه لا يجوز أن يتصرف مدير جلسة هكذا مع رئيس وزراء.. إنها قلة تربية وسوء أدب".

وكان الموقف قد انفجر خلال جلسة نقاش بالمنتدى حول الوضع في غزة، والتي دافع فيها الرئيس الإسرائيلي بشراسة عن سياسة بلاده، رافعا صوته من حين لآخر، ومتوجها بالحديث مباشرة إلى رئيس الوزراء التركي.

وكان رئيس الوزراء التركي قد انسحب من جلسة جمعته مع بيريز في منتدى دافوس الاقتصادي بسويسرا في 29 يناير الماضي؛ احتجاجا على عدم إعطائه الفرصة لإكمال كلمته التي كان يفند فيها مزاعم بيريز التي دافع فيها عن سياسة بلاده بشأن العدوان على غزة.

وقال أردوغان في مؤتمر صحفي عقب انسحابه من الجلسة إنه انسحب لأنه رأى أن رفض مدير الجلسة ديفيد إغناتيوس إعطاءه الوقت الكافي "إهانة" لتركيا كدولة وشعب.
وإغناتيوس كاتب عمود شهير بصحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، وهو معروف بتوجهاته الداعمة لإسرائيل.

وبحسب الصحيفة فإن أردوغان نفى خلال تصريحاته التي أدلى بها للصحفيين في الطائرة التي أقلته بعد انتهاء مهرجانه الانتخابي في مدينة ديار بكر التركية أن يكون قد استغل موقفه بدافوس، الذي لاقى شعبية واسعة، في حشد مزيد من المؤيدين في حملته للانتخابات المحلية المقررة في 29 مارس القادم.

وقال في هذا الأمر: "لا أريد أن أستثمرها.. لكن الأمة تأثرت بها، وتدرك مغزاها جيدا.. عندما كنت في افتتاح مركز ثقافي في محلة أقصاراي بإستانبول، وفيما كنت أهم بتقديم هدية إلى تلميذة صغيرة بادرتني بالقول: دقيقة واحدة.. وقبلتني".

وأشار إلى واقعة أخرى أثناء افتتاحه مدرسة ابتدائية في مدينة صقاريا عندما تقدمت منه تلميذة في الصف السابع وقالت له: "السيد رئيس حكومتنا.. إن موقفكم في دافوس أثّر كثيرا فيّ وفي أهلي".
وفور وصوله إلى مطار إستانبول عقب مغادرته الجلسة وجد أردوغان آلاف الأتراك في استقباله؛ احتفاء بموقفه مع بيريز.
خارج تركيا


وامتد تأثير موقف أردوغان في دافوس من داخل تركيا إلى خارجها؛ وهو ما أكده وزير الخارجية التركي علي باباجان الذي قال: إن الاستقبال الذي يلاقيه في أي بلد زارها بعد واقعة دافوس ليس كالذي كان قبلها.

ونقلت صحيفة "ستار" التركية عن باباجان قوله: ما أن أسير في الشارع حتى يقترب مني من يعرفني ويقول لي: "بلغ سلامي لأردوغان".

وضرب على ذلك مثالا بالمرأة التي أوقفته في أحد شوارع مدينة بإحدى الدول لتقول له: "في كل فرصة سانحة أصلي من أجل أردوغان ومن أجل تركيا"، مشيرا إلى أن كثيرا ممن قابلهم قالوا له إنهم يعتبرون أن موقف أردوغان في دافوس يمثل الموقف التركي "وهذا له دلالة كبيرة".

ونفى أن يكون هذا الاحتفاء بموقف أردوغان قاصرا على البلدان الإسلامية فقط، مؤكدا في تصريح للصحيفة ردا على سؤال بهذا الصدد: "لا.. رأينا نفس ردود الفعل في الغرب مثلما شاهدت مؤخرا في ليتوانيا".

منقول عن إسلام أون لاين

doc_rachida
عضو نشيط
عضو نشيط

انثى عدد الرسائل : 135
العمر : 51
نقاط التميز : 1
تاريخ التسجيل : 17/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى